نواكشوط,  13/08/2018
اختتمت الليلة البارحة بملعب امل في مقاطعة تيارت بولاية نواكشوط الشمالية تصفيات الموسم الرياضي للكرة الحديدية 2017-2018 بتتويج فريق ولاية نواكشوط الغربية بكأس البطولة التي شارك فيها 32 فريقا من مختلف ولايات الوطن.

وتم تسليم الجوائز للفائزين الاوائل من طرف الامين العام لوزارة الشباب والرياضة السيد محمد ولد فال ولد عبدي، ورئيس الاتحادية الموريتانية للكرة الحديدية السيد شيخنا ولد كواد وعدد من المدعوين لحضور حفل اختتام البطولة .

واعرب الامين العام في كلمة بالمناسبة عن ارتياح القطاع لتنظيم هذه البطولة وتتويج الفريق الفائز بها، مما يمنحه شرفا يحتفظ به حتى اختتام الموسم القادم، مبرزا ان البطولة التي تواصلت على مدى ثلاثة ايام بهذا الحجم من اللاعبين وبمشاركة فرق من الداخل اضافت نشاطا وحيوية وساهمت في تحريك الساحة الرياضية الوطنية.

واوضح ان هذه البطولة تكتسي اهمية كبيرة لتزامنها مع تخليد اليو م العالمي للشباب ، منوها بالجهود التي بذلتها الاتحادية بالتعاون مع نادي امل للكرة الحديدية مما مكن من تنظيم محكم امتاز الجميع فيه بالتحلي بالروح الرياضية.

وقال إن الوزارة لن تتدخر أي جهد في تقديم الدعم المادي والمعنوي لمواكبة هذا النوع من الانشطة الرياضية لتحفيز القائمين عليها بغية مواصلة المشوار لتمثيل البلاد في المنافسات الدولية.

وثمن رئيس الاتحادية الموريتانية للكرة الحديدية جهود لجنة التنظيم والتى مكنت من إجراء البطولة في ظروف جيدة وبروح رياضية عالية من طرف جميع الفرق المشاركة في البطولة.

وتم في نهاية الحفل اعلان الاتحادية الموريتانية للكرة الحديدية عن اسماء تشكلة المنتخب الوطني التي تضم ثمانية لاعبين والذي سيمثل موريتانيا في بطولة كأس العالم للكرة الحديدية التي ستقام نهاية السنة الجارية بكندا، في حين اعلنت ايضا عن منح اقمصة خاصة تحمل شعار البطولة الوطنية للموسم 2017 - 2018 لفريق ولاية نواكشوط الغربية بطل الموسم.
آخر تحديث : 13/08/2018 16:10:38