بنشاب,  03/11/2018
أشرف الأمين العام لوزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان ، الدكتور أحمد ولد أباه ، رفقة والي ولاية إنشيري السيد محمد ولد السالك، الليلة البارحة بمقاطعة بنشاب على انطلاق النسخة الخامسة من مهرجان الصحراء والمحيط المنظم من طرف جمعية تنمية بنشاب والقرى المماثلة تحت شعار " حماية المحيط والتنمية المستدامة".

وتشمل أنشطة المهرجان الذي يدوم يومين محاضرات حول المحيط والتنمية والمواطنة ودور الشباب في ترسيخ دعائم الوحدة الوطنية ، إضافة إلى تنظيم معرض للمنتوجات المحلية ومباريات لكرة القدم وأماسي ثقافية وفلكلورية.

وفي كلمة بالمناسبة أشاد الأمين العام لوزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان بأهمية المهرجان لكونه يظل في اهتمامات الوزارة للنهوض بثقاتنا المجيدة وإطلاع الأجيال على هذا الموروث الحضاري الثمين، مثمنا مكانة المنطقة العلمية ودورها التاريخي في المقاومة .

وأبرز الأمين العام العناية السامية التي يوليها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للتراث الثقافي، والتي تجلت في إعادة الاعتبار إلى المدن التاريخية.

بدورها نوهت رئيسة جمعية تنمية بنشاب والقرى المماثلة السيدة آمنة بنت عبد العزيز بالدور الذى يلعبه هذا المهرجان الذى يستهدف نفض الغبار عن الموروث التاريخي والمعرفي لهذه الولاية ، مثمنة العناية التي يوليها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز فى هذا المجال .

وحضر انطلاق المهرجان الذي شاركت فيه وفود مغربية وسينغالية ، حاكم بنشاب والسلطات الأمنية، وجمع من ساكنة المنطقة.
آخر تحديث : 03/11/2018 20:25:51