بوتلميت ,  08/03/2019
أشرف الأستاذ حمدي ولد محجوب المدير العام للوكالة الوطنية التضامن"لمكافحة آثار الرق ومحاربة الفقر وللدمج، بقرية العاكر، التابعة لبلدية بوتلميت بولاية اترارزه على تدشين مدرسة متكاملة و مجهزة بكافة اللوازم التربوية.

و ثمن عمدة بوتلميت نيابة عن ساكنة العاكر و القرى المجاورة انجاز هذه المنشأة التربوية التي تعتبر إضافة نوعية للمنظومة التربوية بالمقاطعة، مبرزا أن وجودها بهذه القرية يعبر عن إرادة حقيقية لتعميم الخدمة الدراسية تجسيدا لإرادة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الرامية إلى ولوج جميع المواطنين للخدمات التعليمية في ظروف جيدة.

كما دشن المدير العام للوكالة الوطنية التضامن"لمكافحة آثار الرق ومحاربة الفقر وللدمج، بقرية اندومري التابعة لبلدية تنغدج مركزا صحيا مجهزا بكافة اللوازم الطبية.

ويضم هذا المركز الذي يتوفر على أجهزة للكشف الطبي، قاعات للمعاينة والحجز والولادة وصيدلية ومخزن أدوية يراعي معايير السلامة. و يشرف عليه طاقم طبي يتكون من طبيب و ممرض وقابلتين.

وهنأ المدير العام لوكالة التضامن سكان قرية اندومري على ولوجهم لخدمات الصحة الذي هو حقهم الطبيعي واحد أولويات الوكالة تنفيذا للتوجيهات السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، مبرزا ن وكالة التضامن تم إنشاؤها للتدخل في المناطق الهشة ومعالجة الاختلالات ومواصلة انجاز المكاسب خدمة للمواطن والوطن.

رافق الأستاذ حمدي ولد محجوب، المدير العام للوكالة الوطنية التضامن في زياراته الميدانية والي ولاية اترارزة السيد مولاي ابراهيم ولد مولاي ابراهيم و حاكم مقاطعة بوتلميت السيدة درجاله بنت لمهابه ولد الشاش و السلطات الإدارية و الأمنية با لولاية.
آخر تحديث : 08/03/2019 11:06:35