نواكشوط,  27/03/2019
ننشر فيما يلي مساهمة وكالة تونس افريقيا للانباء ضمن الملف الاقتصادي لاتحاد وكالات الأنباء العربية (فانا).
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

النشرة الأقتصادية
لوكالة تونس افريقيا للأنباء

الاستثمارات العربية في تونس
بلغت زهاء 617 مليون دينار عام 2018
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تونس - في 27 مارس/ (وات)- (فانا)

تطورت الاستثمارات العربية المباشرة في تونس سنة 2018، دون احتساب قطاع الطاقة، لتبلغ 617,68 مليون دينار، مقابل 178,44 مليون دينار سنة 2017، لكنها تبقى استثمارات "ضعيفة " وفق ما أكده المدير العام لوكالة النهوض بالاستثمارات الخارجية عبد الباسط الغانمي .
واحتلت قطر المركز الأول من حيث تدفقات الاستثمارات العربية المباشرة نحو تونس سنة 2018 حيث بلغت استثماراتها 479,719 مليون دينار مقابل 83,18 مليون دينار في سنة 2017، وفق الغانمي .
وحلت الامارات العربية في المركز الثاني بنحو 88,08 مليون دينار سنة 2018 مقابل استثمارات بقيمة 21,43 مليون دينار سنة 2017، فيما تراجعت الاستثمارات الليبية (المركز الثالث) من 36,10 مليون دينار سنة 2017 إلى حوالي 15,69 مليون دينار في سنة 2018.
وحققت الاستثمارات المغربية في تونس (المركز الرابع) ارتفاعا طفيفا سنة 2018 لتبلغ 6,83 مليون دينار مقابل 2,90 مليون دينار سنة 2017، بينما بلغت الاستثمارات السعودية (المركز الخامس) قيمة 6,46 مليون دينار في سنة 2018 مقابل 1,78 مليون دينار سنة 2017.
وعرفت الاستثمارات الجزائرية (المركز السادس) تراجعا حيث بلغت سنة 2018 نحو 4,99 مليون دينار مقابل 5,13 مليون دينار سنة 2017، في حين تدنت الاستثمارات الكويتية (المركز السابع) من 23,97 مليون دينار سنة 2017 إلى 4 مليون دينار سنة 2018.
وتركزت تدفقات الاستثمارات العربية المباشرة في تونس خاصة على قطاع الخدمات بقيمة 516,32 مليون دينار سنة 2018 مقابل 118,54 مليون دينار سنة 2017.
وتركزت الاستثمارات العربية في مجال الخدمات على القطاع المالي حيث بلغت العام الماضي 358,60 مليون دينار مقابل 20 مليون دينار سنة 2017، تليها الاستثمارات الموجهة لقطاع الاتصالات (70,93 مليون دينار) فقطاع السياحة (59,60 مليون دينار).
في المقابل بلغت الاستثمارات العربية المباشرة في تونس في قطاع الفلاحة سنة 2018 نحو 51,99 مليون دينار، بينما لم تتجاوز 99 ألف دينار سنة 2017، وفق البيانات التي قدمها المدير العام لوكالة النهوض بالاستثمارات الخارجية لـ(وات).
أما في قطاع الصناعة فقد شهدت الاستثمارات العربية سنة 2018 تراجعا من 58,92 مليون دينار سنة 2017 إلى نحو 49,38 مليون دينار في سنة 2018.

تونس تطلق اول مجمع
تونسي لصناعات البلاستيك
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تونس – 27 مارس /(وات)- (فانا)

اطلقت تونس أول مجمع تونسي لصناعات البلاستيك "جتيب" بمبادرة من الغرفة التونسية الفرنسية للتجارة والصناعة.

وتعد هذه المبادرة التأسيسية الثانية للغرفة التونسية الفرنسية للتجارة والصناعة بعد تأسيسها مجمع الصناعات التونسية المختصة في مكونات الطائرات والفضاء "جيتاس" سنة 2006.

ويتكون حاليا المجمع التونسي لصناعات البلاستيك من 20 شركة، ذات رأس مال تونسي أو أجنبي أو مختلط، تنشط في قطاع البلاستيك من جملة 500 شركة أغلبها مؤسسات مصدرة.

ومن جملة هذه الشركات، التي تشغل نحو 15 ألف يد عاملة، يوجد نحو 50 شركة أجنبية تحقق سنويا رقم معاملات بقيمة 800 مليون دينار، بحسب شكيب الدبابي مدير عام شركة "ستونس بلاستيك سيستم" وأحد أعضاء المجمع.

وقال إنه سيتم خلال شهر مارس الجاري تنظيم جلسة عامة تأسيسية لانتخاب أعضاء مجلس المجمع ورئيسه، مرجحا أن يتم عقدها بمقر الغرفة التونسية الفرنسية للتجارة والصناعة.

وأوضح ان الأهداف المرسومة لهذا المجمع، تتمثل اساسا في تذليل المصاعب التي يواجهها المهنيون المختصون في قطاع البلاستيك قصد الرفع من قدرته التنافسية وتطوير أدائه.

وتتعلق أهم المصاعب التي يشكو منها قطاع البلاستيك، وفق نفس المصدر، في نقص الخبرة والكفاءة في اليد العاملة خاصة على مستوى التقنيين السامين والمهندسين التونسيين.

وتنضاف إلى هذه المصاعب الإشكاليات المتعلقة بالمسائل اللوجستية وغلاء كلفة نقل السلع المصدرة للخارج وخاصة مشكلة إلقاء النفايات التي تتطلب العديد من التراخيص وتجبر بعض الصناعيين على التخلص منها بطرق غير قانونية تضر البيئة.
وقال الدبابي لـ(وات)، إن المجمع التونسي لصناعات البلاستيك منفتح على كل المهنيين العاملين في قطاع البلاستيك لتوحيد جهودهم بهدف تنمية الموارد البشرية وإيجاد الحلول الكفيلة بتطوير القطاع بالتنسيق مع الهياكل العمومية.

يذكر أنه تم الإعلان عن تأسيس المجمع التونسي لصناعات البلاستيك بالتزامن مع انعقاد الصالون الدولي للبلاستيك "بلاستيك أكسبو 2019" الذي ترواح بين 5 و8 مارس الجاري.


منع "بوينغ 737- ماكس
من عبور المجال الجوي التونسي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تونس 27 مارس / (وات)- (فانا)

قررت وزارة النقل بتونس منع عبور الطائرات من طراز "بوينغ 737-900 ماكس" و"بوينغ 737-800 ماكس" المجال الجوي التونسي وهبوطها بالمطارات التونسية المفتوحة للجولان الجوي العمومي.

وجاء اتخاذ هذا القرار على إثر الحادث الذي جدّ الاحد 10 مارس والمتمثل في سقوط إحدى طائرات الخطوط الجوية الأثيوبية وهي من طراز بوينغ 737 كانت في طريقها من أديس أبابا إلى نيروبي مما أسفر عن مقتل 149 راكبا و8 من أفراد الطاقم من بينهم الشاب التونسي كريم السعفي.

وأشارت الوزارة الى ان قرارها يأتي كإجراء وقائي نظرا لتواتر حوادث هذا الطراز من الطائرات الامريكية الصنع خاصة خلال الخمسة اشهر الاخيرة وذلك في انتظار تحديد الأسباب المباشرة واتخاذ تدابير السلامة في شأنها من قبل سلطة الطيران المدني للبلد المصنع.

وأوضحت ان الاسطول الوطني المستغل من قبل شركات الطيران التونسية لا يتضمن هذا النوع من الطائرات.

ويشار إلى أن العديد من البلدان قررت الاثنين الفارط تحجير عبور هذا الصنف من الطائرات لمجالها الجوي على غرار الصين والامارات واندونيسيا والاتحاد الاوروبي وسلطنة عمان وماليزيا والهند وسنغافورا وكوريا الجنوبية واستراليا ...
آخر تحديث : 27/03/2019 11:09:30