أطار,  01/06/2019
أدى والي آدرار السيد جاكانا محمدوالحاج واكي أمس الجمعة في أطار زيارة تفقد واطلاع لبعض المصالح التابعة لوزارة التنمية الريفية .

وشملت الزيارة مباني المندوبية الجوية ومصلحة التنمية الحيوانية حيث قدم المندوب الجهوي المساعد السيد اليدالي ولد محمن عرضا عن الحالة الرعوية والتغطية الصحية في مجال التقيح.

كما استمع الى عرض قدمه السيد سيد أحمد ولد اسفيره، المنسق الجهوي لمشروع الري في الساحل في ولايتي آدرار وتكانت، حول أهداف المشروع والمتمثلة في زيادة المساحات المروية وإدخال النظم الجديدة للري واعتماد المزارع النموذجية.

ولدى تفقده لمصالح التعاونيات الزراعية ومصالح تنمية الشعب والارشاد الزراعي ومصلحة البيطرة والسكرتيريا تابع الوالي عرضا قدمه المندوب الجهوي للتنمية الريفية السيد ممادو ابراهيم واد عن مجالات تدخل المندوبية ودورها في تنسيق العمل بين مختلف المشاريع التنموية .

وشكل مختبر الامراض والتقنيات الحيوية للنخيل ثاني محطات الزيارة حيث تجول داخل هذا المرفق العلمي الهام وقدمت له شروح عن عمل المختبر وتجهيزاته من طرف الدكتورمحمد فال ولد محمد أحمد حول دورالمختبرمن خلال تشخيص الحالة الصحية للنخيل وإعادة تـأهيل الموروث الواحاتي والمحافظة على التنوع وتكفير النخيل باستخدام الزراعة النسيجية.

واستمع الوالي الى عرض عن وحدة الدعم الجهوية لمشروع التنمية المستديمة للواحات قدمه مسؤول الخلية السيد الشيخ ولد محمد المصطفى تضمن تدخلات المشروع منذ 2010 وأهم التحديات التنموية التي تغلب عليها من خلال تدخله في عشر بلديات، منها التصحر وندرة المياه ومردودية الانتاج والتسويق.

وأكد الوالي في نهاية الزيارة أن آدرار ولاية زراعية بامتياز، حظيت خلال العشرية الاخيرة بالعديد من المشاريع التنموية تضمنت سد سكليل الذي يعتبر ثاني سد على المستوى الوطني ومصنع التمور والمختبروالمزارع النموذجية بغية النهوض بالقطاع الزراعي، مطالبا بتوفيرالاحصاءات والارقام وترتيب الاولويات التنموية.

ورافق الوالي لدى تفقده هذه المصالح الحاكم المساعد لمقاطعة أطار السيد ساليمو ولد محمد الطيب وعمدة أطار المساعد السيد أحمد ولد خيار والسلطات الامنية.

آخر تحديث : 01/06/2019 13:51:49