نواكشوط ,  31/07/2019
تسلم فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، صباح اليوم الأربعاء بالقصر الرئاسي في نواكشوط، رسالة خطية من نظيره الفرنسي فخامة السيد ايمانويل ماكرون. وقام بتسليم الرسالة السيد جان جاك بريدي، رئيس لجنة الدفاع بالجمعية الوطنية المبعوث الخاص الذي يمثل بلاده في حفل تنصيب الرئيس المنتخب السيد محمد ولد الشيخ الغزواني المقرر غدا.

وأدلى المبعوث الفرنسي بعيد اللقاء بالتصريح التالي للوكالة الموريتانية للأنباء:
"سلمت رسالة من الرئيس إمانويل ماكرون إلى فخامة السيد محمد ولد عبدالعزيز الذي يكمل مأموريته غدا، وقدمت بهذه المناسبة اعتذار رئيسنا عن الحضور لهذا الحفل البهيج وقد طلب مني فخامته تمثيله في هذه المناسبة،وذكرت خلال اللقاء بالعلاقات الثنائية الطيبة التي تربط بين بلدينا وهي علاقات صداقة عريقة وقوية وفاعلة ليس في المجال الأمني فحسب بل في مختلف المجالات التنموية الأخرى.

وذكرت كذلك بالثقة المطلقة التي تقوم عليها هذه العلاقات كما ذكرت فخامة رئيس الجمهورية بالعلاقات الطيبة التي تربطه بنظيره الفرنسي والتي انعكست بشكل جيد على العلاقات القائمة بين موريتانيا وفرنسا.

وأنا سعيدا جدا وتغمرني الغبطة بحضوري هذا الحفل الذي سيقام غدا وقد طلبت لقاء الرئيس المنتخب بعد حفل التنصيب، وسأكون سعيدا بتذكيره بهذه الصداقةوهذه الثقة التي تربط شعبينا منذ أمد بعيد وبهذا التعاون الممتاز بين موريتانيا وفرنسا.
آخر تحديث : 31/07/2019 13:56:17