نواكشوط,  05/09/2019
استقبل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني اليوم الخميس بالقصر الرئاسي في نواكشوط، وفدا من المشاركين في اشغال مؤتمر اللغة العربية في إفريقيا، بعضوية الدكتور عيسى الحمادي مندوب سمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة.

وفي نهاية اللقاء أدلى الدكتور محمد مدكور الأمين العام لاتحاد المجامع اللغوية العربية للوكالة الموريتانية للأنباء بتصريح قال فيه: "تشرفنا بلقاء فخامة رئيس الجمهورية ممثلين عن المؤتمر الذي نظمه مجلس اللسان العربي في موريتانيا لدارسة اللغة العربية في إفريقيا.

والموضوع شديد الأهمية، كبير التأثير وهو يوضح موقع اللغة العربية في إفريقيا.

وقد كان من سعادتنا أن شرفنا، معالي الوزير الأول برئاسة إحدى جلسات المؤتمر ولكن شرفنا ازداد بلقاء فخامة الرئيس وحديثنا اليه عن سعادتنا بلقائه، وعن الجهود التي تقوم بها موريتانيا في عصرها الحديث امتدادا لتاريخ طويل من العطاء ومن المجاهدة في سبيل نصرة الإسلام ونشر اللغة العربية التي يعترف كثير من أبنائها بهذا الدور العظيم الذي تقوم به هذه البلاد خدمة للغة العربية وفي استقبال الذين ينهلون من معينها وحياضها ويتعلمون هنا على أيدي أناس في بلد المليون شاعر كما نقول عن موريتانيا في الشرق العربي الإسلامي حيث ننظر إلى هذه البلاد التي يوجد في كل جانب منها شاعر واديب بأنها بلاد المليون شاعر.

ونحن سعداء بحضورنا اولا ثم بمشاركتنا في هذا المؤتمر ثانيا وكذلك بلقائنا بفخامة الرئيس السيد محمد ولد الشيخ الغزواني ونحن نقدم له الشكر ولشعب موريتانيا على حسن الاستقبال وكرم الوفادة وعلى ماتم تقديمه من عون لانجاح هذا المؤتمر".

جرت المقابلة بحضور السيد محمد احمد ولد محمد الأمين مدير ديوان رئيس الجمهورية والدكتور الخليل النحوي رئيس مجلس اللسان العربي في موريتانيا.
آخر تحديث : 05/09/2019 13:30:25