نواكشوط ,  07/09/2019
افتتحت صباح اليوم السبت بفندق نواكشوط بالعاصمة أشغال مؤتمر حول الشفافية والحكامة في الصيد وتسيير أسماك السطح الصغيرة في موريتانيا.

وينظم هذا المؤتمر الذى يدوم يوما واحدا من طرف المنظمة الافريقية لتنمية الصيد التقليدي بالتعاون مع المنظمة غير الحكومية لحماية الطبيعة المعروفة اختصارا باسم "ماف" والبرنامج الاقليمي للمحافظة على المنطقة الشاطئية .

وأكد مدير الصيد التقليدي بوزارة الصيد والاقتصاد البحري السيد اجاه ولد اهميمد بالمناسبة على أهمية هذا المؤتمر في حشد الجهود لتنمية الصيد التقليدي وحماية المصائد.

وذكر في هذا السياق بالتحولات التي عرفها قطاع الصيد في ظل الاستراتيجية الحالية 2015-2019، مبرزا في هذا المنحى تثمين قطاع الصيد لكل الجهود الرامية إلى تطوير القطاع .

وكان حفل الافتتاح مناسبة لحديث ممثلي مختلف المنظمات المهنية للصيد، حيث أشادوا بأهمية الصيد السطحي في محاربة الجوع وخلق فرص العمل.

وسيناقش المؤتمر عدة عروض تتعلق بالمصائد السطحية الصغيرة والنظرة المهنية للصيد التقليدي مقارنة مع تقرير الشفافية والحكم الرشيد في مجال الصيد في موريتانيا، إضافة إلى نظرة النساءالعاملات في الصيد ومشاركتهن في استغلال المصائدالصغيرة وأهميةالشفافيةوالحكم الرشيد في هذاالمجال.

وستشفع هذه العروض بنقاشات وتساؤلات وردود حول مختلف المواضيع التي تم الحديث عنها خلال المؤتمر.
آخر تحديث : 07/09/2019 16:47:11